الصفحات الطبية الاردنية” تسلط الضوء على واحدة من أكبر مؤسسات الرعاية الصحية بالشرق الأوسط "

 

 

"الصفحات الطبية الاردنية" تسلط الضوء على واحدة


من أكبر مؤسسات الرعاية الصحية بالشرق الأوسط


(مستشفيات د.سليمان الحبيب)


د.سليمان الحبيب: نشغل حالياً 14 مستشفى ومركزاً صحياً متخصصاً في دول الخليج بسعة 2000 سرير


" سمو الأميرة هيا بنت الحسين وضعت حجر الأساس للمشروع الثالث لنا بمدينة دبي "




مجموعة د.سليمان الحبيب الطبية بالمملكة العربية السعودية واحدة من أكبر مؤسسات الرعاية الصحية بالشرق الأوسط والتي بدأت استثماراتها عام 1995م ، واعتمدت منذ بداياتها على تنفيذ خطة استثمارية واضحة المعالم تقوم على أسس علمية ودراسة وافية لاحتياجات السوق خاصة في ظل تنامي التنافسية العالية في تقديم الخدمات الصحية ، إضافة إلى تنويع مشروعاتها بحيث تغطي مناطق مختلفة بل وامتدت لتخرج من البيئة المحلية إلى الإقليمية وشهدت خلال السنوات الأخيرة الماضية نمواً مضطرداً حتى أصبحت تضم 14 منشأة طبية في دول مجلس التعاون الخليجي خاصة السعودية والبحرين ودولة الإمارات العربية المتحدة بواقع مليون متر مربع وبسعة تصل لأكثر من 2000 سرير.

التقينا الدكتور سليمان بن عبدالعزيز الحبيب رئيس مجلس الإدارة ومؤسس تلك المجموعة ليحدثنا عن الإستثمارات الصحية في المنطقة ومشروعاته وتطلعاته المستقبلية.


* في البداية ... د.سليمان الحبيب هل تحدثنا عن مدى طموحاتكم ورؤيتكم لمستقبل مجموعتكم الطبية؟

نحن في مجموعة د.سليمان الحبيب الطبية لدينا طموح لا نهاية له وهذا هو السبب في ذلك النمو الذي تشهده استثماراتنا في السعودية ودول الخليج ، إذ أننا نسعى لخلق علامة تجارية صحية تكون مثالاً يحتذى لما ينبغي أن تكون عليه الرعاية الصحية في المنطقة العربية والشرق الأوسط ، لأننا نتطلع للقيام بدور محوري في تنمية الخدمات الصحية بالسعودية ودول المنطقة وذلك من خلال حرصنا الدائم على تقديم خبرات متميزة وتأمين أحدث التقينات الطبية وتوفير رعاية صحية شاملة بجودة عالية.

ونحن بذلك  نضع أنفسنا في تحدٍ خاص لتطوير وتوسيع دائرة استثماراتنا وفق خطط استراتيجية تم وضعها على أسس علمية مدروسة إضافة إلى امتلاكنا لكوادر بشرية لديها من الخبرات والكفاءة مايؤهلها لتطبيق استراتيجيتنا وخططنا المستقبلية على أرض الواقع حتى وصلنا اليوم لأكبر وأسرع مزود للخدمات الصحية في المنطقة .

*هل يقتصر مجال عملكم على إنشاء وتنفيذ مستشفياتكم ؟

نحن حالياً نقوم بتقديم خدمات للآخرين تشمل التخطيط والتصميم للمشروعات الطبية إضافة إلى تقديم خدمات البناء وكذلك الإشراف والتجهيز والتشغيل ، وبفضل خبراتنا الطويلة أصبحنا نمتلك فريق عمل من أفضل الكفاءات الشابة في التخصصات الإدارية والهندسية المتخصصة في تشغيل وإدارة المنشآت الصحية وهؤلاء الكفاءات من حملة مؤهلات علمية عالية.

 

* وما هو حجم استثماراتكم حالياً؟

تشغل المجموعة حالياً 14 منشأة طبية متنوعة حيث تضم عدداً من المستشفيات متعددة التخصصات مثل مستشفى د.سليمان الحبيب بالريان شرقي العاصمة السعودية ومستشفى د.سلمان الحبيب بالتخصصي غربي العاصمة ، ومستشفى د.سليمان الحبيب بمنطقة القصيم شمال الرياض ، إضافة إلى العديد من المراكز المتخصصة والتي من بينها أكبر مركز في الشرق الأوسط لعلاج العقم والمساعدة على الإنجاب ، وأول مستشفى متخصص في جراحة العظام والمفاصل والعمود الفقري ، إضافة إلى مراكز الجلدية والعيون ومستشفى الولادة وغيرها الكثير.

* وماهي المشروعات المستقبلية التي تخططون لها؟

نقوم حالياً بتنفيذ أول مدينتين طبيتين في القطاع الخاص بالمنطقة، إحداهما في حي قرطبة شمال شرقي الرياض بسعة 500 سرير بتكلفة إجمالية تتجاوز 1.200.000 ريال سعودي بمساحة تتجاوز 309.000 متر مربع بواقع 500 سرير و280 عيادة وستضم 6 مراكز متخصصة لتوفير بيئة طبية متكاملة وتقدم خدمة ورعاية صحية ذات جودة ومواصفات عالية جداً إضافة إلى مركز مؤتمرات كامل التجهيزات.

أما المدينة الطبية الأخرى فسوف ننشئها في المنطقة الشرقية وستكون أول منشأة طبية بهذا الحجم في تلك المنطقة ، إذ سيتم إنشاؤها على مساحة 158.500 متر مربع بتكلفة تصل إلى 800 مليون ريال بسعة 410 أسرة وتضم 270 عيادة ، وستقدم خدمات أكثر تخصصية في علاج العقم وجراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري وغيرها ، كما ستضم مراكز طبية متخصصة وهذه المدينة

تعتبر إضافة للخدمات الطبية بمنطقة الخليج.

هل استثماراتكم القادمة داخل السعودية فقط؟

بالطبع لا فلم يتوقف التوسع الاستثماري للمجموعة داخل السعودية بل إنه سيستمر خارجها ليمتد لدولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين إذ أننا منذ 2006م ونحن لدينا استثماراتنا في مدينة دبي الطبية  حيث أن مركزنا هناك يضم 80 عيادة ويوفر العديد من التخصصات الدقيقة وهو معتمد من قبل مجلس الجودة ومركز تخطيط وجودة الرعاية الطبية (CPQ)، والمختبر به حصل على شهادة الآيزو العالمية ، ولله الحمد فإن نجاحاتنا المتلاحقة في تلك البيئة التنافسية العالية دفعتنا للمضي قدماً للتوسع في دائرة استثماراتنا لتنقيذ المشروع الثالث لنا بالمدينة، وقد قامت مؤخراً صاحبة السمو الأميرة هيا بنت الحسين رئيسة سلطة مدينة دبي الطبية حرم الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي بوضع حجر الأساس لهذا المستشفى بتكلفة 400 مليون درهم وسعة 200 سريراً على مساحة 175.000 قدم مربع، وسيكون نموذجاً متفرداً وامتداداً متميزاً لمستشفيات ومراكز المجموعة بدول الخليج العربي.

* وماذا عن مشروعاتكم في مملكة البحرين ؟

في العام الماضي أسندت إلينا جامعة الخليج العربي مهام تنفيذ وتشغيل المركز الطبي الجامعي في مدينة الملك عبدالله بن عبدالعزيز الطبية في مملكة البحرين وقد بدأنا تشغيل هذا المركز مؤخراً ليكون نواة أولية في مدينة طبية عملاقة ويعتبر نافذة صحية متميزة للمراجعين بمملكة البحرين ، إذ يقدم أعلى مستويات الرعاية الصحية التي تتوافق مع المعايير العالمية من خلال أحدث التقنيات وأفضل الكفاءات الطبية ذات الخبرات الطويلة في تقديم رعاية نوعية خاصة ، ولاشك أن إسناد مهام إدارة وتشغيل هذا المركز الطبي الجامعي لمجموعة د.سليمان الحبيب يعد ترجمة قوية للاحترافية في الأداء والسمعة الطيبة التي تتمتع بها المجموعة.

* هل لك أن تطلعنا على تفاصيل المشروعات والمستشفيات القائمة الخاصة بمحموعتكم الطبية؟

نشغل حالياً العديد من المستشفيات والمراكز المتخصصة منها المجمع الطبي بالعليا في قلب العاصمة السعودية الرياض الذي يتألف من 7 أبراج على مساحة تتجاوز 102.230 متر مربع بواقع 250 عيادة في كافة التخصصات ، ومركزاً لعلاج العقم ، وآخر للجلدية والتجميل والعيون ، مستشفى متخصص للنساء والولادة ، وأول مستشفى متخصص في جراحة العظام والمفاصل والعمود الفقري .


مركز علاج العقم والمساعدة على الإنجاب:

إذ أن مركز لعلاج العقم والمساعدة على الإنجاب في الشرق الأوسط به 55 عيادة ومزود بمختبر خاص بالإخصاب وعلاج العقم نجح في إتمام أكثر من 1500 دورة علاجية بمعدلات نجاح تجاوزت المقررة من المنظمة الأوروبية لخصوبة الإنسان.

مستشفى النساء والولادة:

أما مستشفى الولادة فقد صمم وفق أحدث المواصفات العالمية المتخصصة في تصميم مستشفيات الولادة بسعة 67 سريرا ويضم أجنحة وغرف تنويم فاخرة وخدمات متكاملة ووحدة للعناية المركزة للأطفال حديثي الولادة والخدج NICU ، وكذلك تشغل مجموعة د.سليمان الحبيب واحداً من أهم مراكز العيون والجلدية بالمملكة بسعة 55 عيادة ويضم قسماً متخصصاً في ليزر وليزك العيون وبه غرف عمليات صممت خصيصاً لهذا النوع من العمليات.

* ما أوجه الاختلاف بين مستشفى العظام لديكم عن غيره من المستشفيات والمراكز المماثلة؟

يعد مستشفى جراحة العظام والمفاصل والعمود الفقري الأول في المنطقة بسعة 100 سرير وقد تم إنشاؤه بمواصفات خاصة تتوافق مع نوعية الخدمات التي يقدمها حيث يقدم الخدمات التشخيصية والعلاجية للحالات الطارئة من خلال أكبر قسم طوارئ متخصص إضافة إلى وحدات زراعة المفاصل وجراحة العمود الفقري والمخ والأعصاب وكذلك لدينا وحدة خاصة لعلاج أمراض العظام عند الأطفال كما نمنح الطب الرياضي اهتماماً خاصاً من خلال كفاءات عالمية تتمتع بالخبرة والمهارة في كل تخصصات العظام الدقيقة.

* تحدثتم في البداية عن مستشفى لكم في منطقة القصيم هل تحدثنا عنه ؟

مستشفى د.سليمان الحبيب في منطقة القصيم افتتح عام 2009م  وحصل على شهادة اعتماد جودة خدمات المنشآت الصحية من الهيئة الدولية المشتركة JCI وهو بسعة 154 سريرا و116 عيادة ويضم أول وحدة لعلاج العقم بالمنطقة ومركزاً لجراحات المخ والأعصاب وآخراً لعلاج السمنة ووحدة للغسيل الكلوي ويقدم رعاية طبية بجودة عالية ومواصفات عالمية وهو من العلامات المميزة بمنطقة القصيم،

وحقق المستشفى نجاحاً متميزاً شهد به الجميع وقدم رعاية صحية نموذجية لأبناء منطقة القصيم والمدن المجاورة.

* تعتزون كثيرا بمستشفى د.سليمان الحبيب بالريان شرقي العاصمة السعودية ، على ماذا استندتم في ذلك؟

هذا صحيح  فهذا المستشفى واحداً من أكبر المستشفيات في المملكة وهو صرح طبي متكامل تم تصميمه وفق آخر التوصيات العالمية بسعة 350 سريرا و200 عيادة ويضم مراكز متخصصة في جراحات القلب والقسطرة القلبية للأطفال والكبار ومركز متكامل لعلاج السمنة ومراكز متخصصة لغسيل الكلى وعلاج العقم والعلاج الطبيعي ، وكذلك أضخم قسم لخدمات النساء والولادة ومركز متخصص لليزر الجلدية والتجميل وهو أيضاً تم اعتماده من قبل اللجنة الدولية المشتركة لاعتماد منشآت الرعاية الصحية JCI قبل اكتمال عامه الأول من تشغيله.

* قمتم بتشغيل مستشفى د.سليمان الحبيب بالتخصصي غربي العاصمة السعودية فماذا تقولون عنه؟

في الحقيقة فإن هذا المستشفى يعكس تماماً الخبرات المتراكمة والمتزايدة لدى المجموعة في تنفيذ وتشغيل المستشفيات وهو بلا شك يمثل امتداداً للنجاحات التي حققناها فقد صمم حسب آخر المعايير الهندسية العالمـية بسعة 255 سريرا و115 عيادة في كافة التخصصات ويضم 90 سريراً للطوارئ والعناية المركزة ويحتوي على مراكزاً شاملاً لطب وجراحة القلب للأطفال والكبار في كافة التخصصات الدقيقة مثل القسطرة التداخلية وجراحة القلب وطب قلب الأطفال واضطرابات كهربية وأمراض نبض القلب وغيرها .

* بعد هذه النجاحات المتلاحقة ماهو النجاح الأكبر الذي حققته المجموعة ؟

النجاح الأكبر الذي حققناه هو حجم الثقة المتناهية التي نحظى بها في كافة الدول التي نشيد مشروعاتنا بها ، كما أننا أصبحنا علامة بارزة لجودة الرعاية الصحية ساعدنا في ذلك الشراكات الاستراتيجية التي نرتبط بها مع كبرى الشركات العالمية العاملة في مجال مؤسسات الرعاية الصحية حيث تمكنت المجموعة بفضل هذه الشراكات من تنفيذ مشاريع المستشفيات والمراكز الطبية وفقاً لأعلى المعايير العالمية وفي وقت قياسي وبأسعار تفضيلية. ومن أهم هذه الشركات General Electric (GE) ,Stryker, Herman Miller، كما أننا نمتلك قوة شرائية لا يستهان بها ساعدتنا في تأمين كافة احتياجات مشروعاتنا ومشروعات الآخرين المسندة إلينا بأقل الأسعار.

* بماذا تمثل لكم تلك الشراكات ؟

نسعى في مجموعة د.سليمان الحبيب الطبية من خلال تلك العلاقات الاستراتيجية مع هذه الشركات العالمية الكبرى لنكون بوابة لإدخال أحدث التقنيات الصحية إلى المنطقة لرفع مستوى الخدمات الصحية في المنطقة بل وسعينا أيضاً لأن نكون مرجعاً تعليمياً للتقنيات الصحية والأجهزة الطبية في المنطقة.

 

* الكادر البشري في مجال الرعاية الصحية لها دور محوري هل حدثتنا عنه ؟

نحن أخذنا على عاتقنا منذ البداية توفير بيئة عمل مثالية تساعد في توفير الاستقرار الوظيفي لموظفينا وتدفع استثماراتنا إلى الأمام وهو ما ساعدنا في اكتساب ثقة العاملين بكافة مستشفياتنا ومراكزنا الطبية من أطباء وإداريين وفنيين حتى إن هناك من الموظفين من يعمل معنا منذ أكثر من 15 عاماً، أي منذ بداية أول نواة في هذا الكيان الطبي، ساعدنا ذلك في استقطاب كفاءات إدارية وطبية ذات عقول شابة، وبفضل من الله تم ترجمة هذا التميز بحصولنا على المركز الأول على مستوى الشرق الأوسط في تطوير الموارد البشرية من معرض الصحة العربي Arab Health 2012 وهو ما يعكس دقة وتميز اختيار كفاءاتنا في كل التخصصات.

يعمل حالياً بمجموعة د.سليمان الحبيب أكثر من 7000 موظف تشمل الكوادر الطبية والإدارية والفنية بينهم 1000 استشاري من أمهر الكفاءات الطبية بأمريكا وأوروبا ودول العالم ومن حملة الشهادت العالمية، وعندما نقارن هذا الرقم ببداية عملنا عام 1995م بعدد 200 موظف فلك أن تعرف الفرق في كل شيء بعد أن تضاعف عدد العاملين في المجموعة 34 مرة أي بنسبة زيادة مقدارها 3400 في المائة وهي نسبة ضخمة لا يستهان بها ، تلك الكوادر تم استقطابها من خلال فريق يعمل بمهنية واحترافية عالية يضم 50 خبيراً في شئون التوظيف وتطوير الموارد البشرية من مختلف الجنسيات تمكن خلال فترة وجيزة من تكوين شبكة توظيف عالمية في 70 دولة حول العالم.

د.سليمان الحبيب في سطور

الدكتور سليمان بن عبدالعزيز الحبيب هو رئيس مجلس إدارة مجموعة د.سليمان الحبيب الطبية عمل قبل دخوله للإستثمار في القطاع الطبي الخاص استشارياً للأطفال ورئيساً لقسم الأطفال في مستشفى الملك خالد الجامعي، إضافة إلى عمله كبيراً للأطباء في المستشفى نفسه، كما عمل في مستشفى الأطفال في اسكتلندا، وكذلك مستشفى قوى الأمن ، وهو حاصل على الزمالة البريطانية، كما سبق له العمل مستشاراً في وزارة الصحة، إضافة إلى أنه عضو سابق في مجلس إدارة الغرفة التجارية الصناعية في الرياض ورئيس للجنة الطبية فيها ، يعرف عنه ابتعاده التام عن المركزية في العمل، إذ إنه يفوض جميع صلاحياته لكبار التنفيذيين في إدارة مجموعته الطبية.