الصفحات الطبية الاردنية تحاور االدكتور محمد خريس استشاري الجراحة العامة والجهاز الهضمي والمنظار وجراحة السمنة

 

الدكتور محمد خريس استشاري الجراحة العامة والجهاز

الهضمي والمنظار وجراحة السمنة:

" كي لا تتسع الهوة بيننا وبين حركة العلم المتسارعة .. مواكبة

تكنولوجيا الطب الحديثة باتت أهم الأولويات ... "

" بعض الاختصاصات الجراحية ستتلاشى على المدى البعيد نتيجة التطور الجراحي.. "

" مركز دولي متميز على مستوى الشرق الأوسط متخصص بجراحة

السمنة في طريقه إلى النور قريباً.. "

" ارتياح كبير لدى مرضانا على ما يحصلون عليه من نتائج العمليات

التي نجريها لهم .. "

 

(محاكاة المستقبل .. ولكن بلغة العلم والطب)، لعله يكون العنوان الأبرز في (لقاء العدد) مع استشاري الجراحة العامة والجهاز الهضمي والمنظار وجراحة السمنة، الدكتور محمد خريس، فخصوصية اللقاء لا تقف عند حوار خاص مع جراح مبدع في اختصاصه وقامة طبية مدججة بالخبرة والانجاز فحسب، ولكنها تحملنا أيضاً للحديث حول المستقبل القريب والغد الآتي، لتتناول خطوات ما بعد النجاح، والبحث عن ما هو أفضل، ولأن ضيفنا من أشد المتحمسين والمهتمين والمتابعين أيضاً لمواكبة المستجدات والتطورات الهائلة في حقل الطب، فأن رسالته للقطاع الطبي تبدو صريحة، وهي ضرورة الأخذ بكل الأسباب والتسلح بكل الأدوات لمواجهة تحديات العصر القادم، حتى لا نخسر سباقنا مع الزمن في مضمار الطب الجراحي، وحتى نحافظ على وجود مؤثر وسمعة طبية مشرقة أمام الانفجار المعرفي وتكنولوجيا الطب الحديثة.

ما هو جديد الطب بعد تقنية جراحة المناظير ؟ وما هو جديد الدكتور خريس ؟ وكيف يمكننا مواصلة مسيرتنا في الألفية الثالثة بدون تراجع ؟ وما أهم التفاصيل الخاصة بجراحة المناظير؟ وأكثر العمليات شيوعاً ؟ هذه الأسئلة وغيرها يجيبنا عليها الدكتور محمد خريس الذي التقيناه في مركزه المتخصص والمتميز وسط العاصمة عمان في هذا الحوار ..

بدايةً حدثنا عن (مركز د. محمد خريس) والخدمات التي يقدمها ؟

لدينا خدمة متكاملة لمرضى البدانة بأنواعها من حيث البرامج الغذائية وبإشراف اختصاصيات تغذية بالإضافة إلى متابعة الحالات التي تجرى لها عمليات جراحية للسمنة، كعمليات البالون وربط المعدة وتلحيم المعدة وتحويل المسار.

ما الذي دفعكم لاختيار هذا الاختصاص ؟

جراحة الجهاز الهضمي من الاختصاصات المتميزة والتي تحتاج لمهارات جراحية وخبرة فنية ومعرفة حلول المضاعفات إن حدثت ومنع حدوثها من البداية، ولذلك فإنني أسافر كثيراً إلى أوروبا لمتابعة الجراحات المتقدمة بالمنظار وكذلك جراحة الحالات المعقدة والمعادة.

ما هي أكثر العمليات شيوعاً لدى مركزكم ؟

جراحة السمنة بأنواعها، من تدبيس معدة وتحويل مسار وتحزيم أو ربط أو بالون معدة .

جراحة المناظير تعد نقلة نوعية في تاريخ الجراحة عالمياً، ما هي أبرز فوائدها ؟

هي نقلة نوعية في تاريخ الطب الإنساني من حيث الدقة ومدى الرؤية وعدم حدوث المضاعفات المعروفة بالجراحة التقليدية، كما أنها تقلل الألم ما بعد العملية ويحتاج اجراؤها لوقت قصير وتحسن من المظهر الخارجي. ونحن في المركز نعمل كل العمليات للجهاز الهضمي بالمنظار كجراحات السمنة بأنواعها والارتداد المعوي واستئصال الأمعاء والقولون وكذلك هبوط المستقيم واستئصال الطحال بالإضافة لعمليات الفتق بالبطن.

ما هو جديد الطب بعد المناظير ؟

استخدام المنظار واجراء العمليات الجراحية بثقب واحد وهذه متوفرة لدينا بالأردن، بالاضافة لاستخدام الفم أو الشرج لاجراء عمليات هجينة بالمنظار الجراحي ومنظار الجهاز الهضمي بنفس الوقت (Hybrid Surgery).

 


ما هي الحالة التي تعتبر مناسبة لإجراء المنظار البطني الجراحي للسمنة ؟

نأخذ بعين الاعتبار عدة عوامل منها الوزن والطول وعامل السمنة وطبيعة أكل المريض من حيث السكريات بالإضافة إلى عوامل أخرى كوجود الضغط والسكري والعادات الغذائية الأخرى .

هل هناك موانع لجراحة السمنة بالمنظار ؟

لا توجد موانع لجراحة السمنة غير الموانع المتعلقة بالتخدير والعمر .

ما هي النتائج المتوقعة بعد جراحة السمنة التنظيرية للبطن ؟

هي نتائج جيدة جداً، مع الأخذ بعين الاعتبار متابعة ومساعدة المريض والتواصل مع اختصاصيات التغذية بالالتزام بالإرشادات الطبية.

ما هي نسبة فقدان الوزن بعد عمليات جراحة السمنة بالمنظار ؟

تختلف من عملية لأخرى، ومن مريض لآخر، اعتماداً على التزام المريض وتجنبه التعود على تناول المواد الغذائية ذات السعرات الحرارية العالية، ولكن نجاح أي عملية يقاس بفقدان حوالي 50% من الوزن الزائد.

هل يسبب (ربط وتدبيس المعدة والبالون) مشكلات لدى النساء وخاصة فيما يتعلق بالحمل والإنجاب ؟

لا تشكل هذه العمليات إعاقة للحمل أو الإنجاب بالعكس تساعد على ذلك لمن يعانون من السمنة أو تكيس المبيض.

ما هي بالون المعدة وما آثاره الجانبية ؟

بالون المعدة يساعد على نزول الوزن ولكن بنسبة قليلة ولكن استخدامه كمرحلة أولى لإنزال الوزن قبل العملية النهائية خاصة إذا كانت هناك موانع مؤقتة للتخدير العام، والآثار المتوقعة هي الاستفراغ والغثيان ولكن بصورة مؤقتة.

هل هناك خصوصية في التعامل مع حالات السمنة عند الأطفال ؟

هناك خصوصية بالتعامل مع حالات السمنة عند الأطفال من حيث الفحوصات الطبية للغدد الصماء وطبيعة العادات الغذائية لديهم والأعمار، فمثلاً لا ننصح بعمليات ربط معدة لما دون الـ (16) سنة بأي حال من الأحوال.

هل يمكن استئصال المرارة بالمنظار في كل المرضى ؟

هناك بعض الحالات التي نضطر لفتح البطن فيها لاستئصال المرارة إن كان هناك ورم بالمرارة أو التصاق المرارة بالقنوات المرارية، لكن حالياً نقوم بالمنظار لإستكشاف القنوات المرارية دون الاضطرار لفتح البطن.

حدثنا عن كيفية إصلاح فتق البطن بالمنظار الجراحي وهل هناك مضاعفات يمكن حدوثها ؟

أفضل العمليات حالياً للفتق هي بالمنظار وخاصةً الحالات الراجعة أي التي سبق أن أجري لها عمليات فتح بطن وان عادت فالأفضل ان يتم اجراؤها بالمنظار.

ما هي دواعي جراحة استئصال القولون بالمنظار، وما هي الأجهزة الطبية المستخدمة في إجرائها ؟

استئصال القولون بالمنظار للأورام بجميع درجاتها حالياً ونستخدم أجهزة طبية متقدمة لذلك من حيث أجهزة stapplers أو أجهزة منع حدوث النزيف liga-Sure .

ما هي أكثر العمليات احتياجاً للوقت في مركزكم، وكم يتطلب إجراؤها المكوث في المركز أو المستشفى؟

لا نجري عمليات بالمركز ولكن حالات السمنة تأخذ الوقت الأكثر بالمركز.

هل تستقبلون حالات من خارج الأردن ؟

نستقبل حالات من الأردن ومن مختلف الدول العربية الشقيقة ومن بريطانيا والولايات المتحدة الأمريكية كذلك لإجراء عمليات السمنة، ويتعرفون علينا عن طريق أصدقائهم أو الانترنت .

كيف وجدتم تجاوب المرضى وردود أفعالهم على نتائج العمليات التي أجريت لهم ؟

هناك ارتياح كبير لدى المرضى والمراجعين لمركزنا حيث وصلوا للنتائج

التي يرغبون بها وهذا يعطينا انطباع بمدى سرورهم من النتائج، ومن خلال عدد المرضى الذين يأتون إلينا من غير سابق معرفة فقط بمشاهدة النتائج لأصدقائهم وأقربائهم نشعر بتجاوب ايجابي جداً من قبلهم.

ما تقييمكم للمستوى الطبي في المملكة في هذا المجال ؟

المستوى الطبي في الأردن متقدم، ولكن على المدى البعيد أخشى عليه وذلك لعدة أسباب منها التقدم السريع في الدول المجاورة كالسعودية

ودول الخليج الأخرى، وليس بالإمكانات المادية فقط بل بالبشرية كذلك، حيث هناك العديد من أطبائهم المبتعثون إلى الخارج للاختصاصات الطبية بأنواعها، و نحن نلحظ ذلك من خلال المؤتمرات الطبية في أوروبا وأمريكا حيث يأتون للمشاركة وحضور المؤتمرات بأعداد كبيرة.

كيف يمكننا مواصلة مسيرتنا في الألفية الثالثة دون تراجع ؟

لا يوجد شيء بدون معوقات أو تحديات ولكن يجب أن نكون على قدر التحدي دائماً بالاطلاع والمعرفة والمتابعة لآخر التطورات الطبية في العالم، والتركيز على خدمة وتطوير هذا الاختصاص المتميز (جراحة الجهاز الهضمي بالمنظار) بحيث يكون كل اهتمامنا بهذه المهنة ولا شيء غيرها.

ما هي مشاريعكم وتوجهاتكم للمستقبل ؟

أسعى لاستكمال مشروع مركز متخصص بجراحة السمنة في الأردن معترف به دولياً ليكون متميزاً على مستوى الشرق الأوسط.

هل ترغبون بتوجيه كلمة للقطاع الطبي ؟

إن التطور الطبي السريع حالياً في العالم سيؤدي إلى تغيير جذري في طرق العلاج الجراحية المعروفة، بحيث تبقى نفس المبادئ الجراحية ولكن الأساليب الجراحية ستتغير بمختلف التخصصات حيث أن بعض الاختصاصات الجراحية ستتلاشى على المدى البعيد اعتماداً على التطور الجراحي الحاصل حالياً باستخدام الروبوت وكذلك الجراحة عن طريق الأشعة Image Guided Surgery  لذلك أنصح الأطباء حديثي التخرج بالانتباه عند اختيار الاختصاصات الجراحية والعمل على استخدام أحدث التكنولوجيا الطبية الحديثة في الجراحة لأنها جراحة المستقبل.


الدكتور محمد أحمد خريس ..

مواليد 1960م

بكالوريوس الطب و الجراحة من الجامعة الأردنية 1984

البورد الأردني في الجراحة العامة 1992

زميل كلية الجراحين الملكية البريطانية FRCS 1996

الاختصاص بجراحة الجهاز الهضمي والمنظار في المستشفيات البريطانية حتى عام 2000

دبلوم في جراحة الجهاز الهضمي بالمنظار - كلية الطب /  ستراسبورغ

دبلوم في جراحة السمنة بالمنظار - كلية الطب / ستراسبورغ

دبلوم في جراحة القولون بالمنظار - كلية الطب / ستراسبورغ

زميل كلية الجراحين الملكية البريطانية FRCS

عضو جمعية جراحي المنظار البريطانية

عضو جمعية جراحي القولون والشرج البريطانية

عضو الاتحاد الدولي لجراحة السمنة

يشارك سنوياً في العديد من المؤتمرات الطبية في أوروبا بالإضافة إلى الورشات الطبية المتخصصة والمتقدمة جداً في جراحة المنظار.