الصفحات الطبية الاردنية تحاور أطباء عالم العيون لطب وجراحة العيون

 

 

 

 

معنا اليوم على الصفحات الطبية الاردنية  كل من :

 

الدكتور سعيد عوني باطا

أختصاصي طب وجراحة العيون

 

  • عضو كلية الجراحين الملكية البريطانية / لندن.
  • زميل كلية الجراحين الملكية البريطانية / جلاسكو.
  • زمالة الجراحة التجمليه وترميم محجر العين / نيو كاسل.

الدكتور نضال خورشيد

اختصاصي طب وجراحة العيون

(جراحة الشبكية والجسم الزجاجي )

 

  • البورد الاردني في طب وجراحة العيون.
  • البور العربي في طب وجراحة العيون .
  • عضو المجلس العالمي لطب وجراحة العيون.
  • عضو جمعية التهاب القزحية والسائل الزجاجي - بوسطن MERSI

 

مراد امين عبدالله

أختصاصي فحص البصر والعدسات اللاصقه

  • مشرف مختبر فحص البصر الكلية الجامعية المتوسطة

 

 

 

 

 

نبداء حوارنا بسؤال الدكتور سعيد عوني باطا حول انشاء عالم العيون ماهي الاهداف  وماهي الطموحات .

 

- تم انشاء عالم العيون بمبادره هي الاولى من نوعها في الاردن في مجال طب وجراحة العيون ، حيث يتم تغطية جميع التخصصات الفرعية عبر تواجد اكثر من طبيب كل يعمل في مجال اختصاصه الفرعي والتى حصل عليها من ارقي المعاهد والجامعات الغربيه .

 

ويتم وضع الجانب الانساني فى اولى الاهتمامات و الاولويات في التعامل مع المريض وعائلتة ، وذلك من منطلق الايمان بان الراحة النفسية هي نصف علاج المريض وذلك حسب ما تعتمده المستشفيات في كل من اوروبا وامريكا.

 

ونطمح الى انشاء مركز ابحاث متصل مع الشركات العالمية المصنعة  للاجهزة المتخصصة في علاج وتشخيص امراض العيون ، حيث سيتم أخذ بيانات و نتائج  عالم العيون والاستعانة بخبرات اطباءه لتحسين الخدمات المقدمه و تطوير الاجهزة وهذا من شانة ان يضع اسم الاردن على خارطة العالم الطبية .

 

 

 

 

 

 

 

دكتور سعيد عوني باطا  ماهو المميز في عالم العيون

 

نتميز في عالم العيون بان نقدكم خدمات متكاملة في طب وجراحة العيون تحت سقف واحد ، فنقوم بتغطية جميع التخصصات الفرعية في طب وجراحة العيون :

  • قسم فحص البصر وتركيب العدسات اللاصقة .
  • قسم تصحيح البصر باليزر والليزك .
  • قسم معالجة القرنية المخروطية بزراعة الحلقات و عمليات تثبيت القرنية.
  • قسم علاج الماء الابيض ( الكتاركت ) وزراعة العدسات.
  • قسم علاج اعتلال الشبكية الناتج عن مرض السكري بالليزر.
  • قسم جراحة الشبكية والجسم الزجاجي .
  • قسم علاج ارتفاع ضغط العين .
  • قسم الجراحة التجميلية وترميم العين .
  • قسم متابعة الاطفال والحول .

 

دكتور سعيد عوني باطا  مالذي سيقدمه عالم العيون في مجال عمليات تصحيح البصر

 

تتعدد خيارات تصحيح البصر  للمرضى ممن يعانون من ضعف النظر(قصر نظر - طول نظر- الاستجماتيزم )

ونقوم في عالم العيون بتحديد العملية الملائمة لكل مريض كل حسب حالته .

 

فإن من يعاني من ضعف النظر تصبح ممارسته لاعماله اليومية  أو ممارسة الرياضة أو قيادة السيارة  أمرا شبة مستحيل .

 

وتعتبر الحياة بالعودة إلى النظر السليم حلما لمن يعاني من ضعف البصر  كما تعتبر حلما بالنسبة للذين يختارون مهنة من أهم شروطها النظر السليم.

 

يسعى الانسان دائما للحفاظ على هذه النعمة العظيمة ، ويبذل الغالى والنفيس في سبيل ان يتحسن نظره .

 

ومن هذه النقطة ننطلق فما هي الخيارات وماهو الأنسب  علماً بأن كل شخص لدية حلول تختلف عن الاخر لذلك نتذكر دائما بأن العلاج الذي يناسبني قد لا يناسب شخص أخر .

 

ومن الممكن ان نلخص خيارات تصحيح البصر  بالتالى:

عمليات تصحيح البصر بالليزر والليزك

 

هناك الكثير من  المسميات لعمليات لتصحيح البصر بالليزر ، والجدير بنا ان نقسمها في البدية الى قسمين :

  • عمليات تجرى على سطح القرنية الخارجي  ( PRK - EPI LASIK)
  • عمليات تجرى على الطبقات الداخلية من سطح القرنية ( LASIK -  intra LASIK)

 

-  في العمليات التي تجرى على سطح القرنية الخارجي يتم ازالة الطبقة السطحية من القرنية التى تسمى  Epithelium  بشكل جزئي في الموضع المراد معالجتة بالليزر.

وفي كل الاحوال فان طبقة Epithelium بمجرد انفصالها عن باقي اجزاء القرنية تصبح خلايا ميتة وتقوم القرنية باعادة بناء تلك الخلايا خلال مدة لا تتجاوز ثلاثة أيام ، حيث توضع عدسة لاصقة خلال فترة الالتئام لتخفيف حدة الالم الذي قد يصاحب عملية الالتئام ،  والالم يتفاوت من شخص الى أخر خلال هذة الفتره.

 

- بالنسبة للعمليات التى تجرى على الطبقات الداخلية من سطح القرنية ، ففي هذا النوع من العمليات يتم رفع شريحة رقيقة من القرنية ( هذه الطبقة تحتوي على ثلاث طبقات من القرنية  وهي طبقة  Epithelium  وغشاء BOWMEN  وجزء بسيط من  ( STROMA بواسطة جهاز يسمىMicrokeratom   حيث يحتوى هذا الجهاز على  شفره معدنية الكترونيه فائقة الدقة وذلك في عمليات LASIK    .

هذه الشريحة تتفاوت سماكتها من 90 الى 130 مايكرون وذلك حسب حالة المريض وسماكة القرنية.

 

تعاد هذه الشريحة الى مكانها بعد انتهاء الليزر وتلتئم في مكانها في أقل من 6 ساعات ، ولا يكون هناك الم خلال فترة الالتئام بل احساس بسيط بوجود مثل الرمل وسرعان ما يزول هذا الشعور خلال 2-4 ساعات .

 

طبعا هناك العديد من المسميات لطرق المعالجة وتختلف باختلاف الاجهزة فالطبيب المعالج هو الشخص المخول لشرح تفاصيل العملية وطريقة العلاج .

 

ولتحضير المريض لعمليات تصحيح النظر فان الفحوصات التى تجري قبل العملية لها أهمية كبرى في تحديد مدى ملائمة العملية لعين المريض . ومن هذه الفحوصات :

1-      التصوير الطبوغرافي للقرنية Corneal topography test  ويهمنا هذا الفحص بمعرفة تضاريس سطح القرنية .

2-   قياس سماكة القرنية Corneal Thickness   وذلك لتحديد نوع العملية هل هي على السطح الداخلى ام على السطح الخارجي وهل تتناسب السماكة مع كمية الدرجات المراد علاجها.

3-      توسيع حدقة العين لفحص الشبكية والتاكد من خلو الشبكية من اي أمراض.

4-      قياس ضغط العين .

5-      فحص النظر وتقييم الدرجات المراد علاجها.

6-      قياس كمية الدموع .

7-      وطبعا السيرة المرضية مهمه وكذلك الحالة الصحية العامة .

 

ويجدر بنا ان نقول ان نسب نجاح هذا النوع من العمليات تجاوز 97 % من الحالات ونقصد هنا التخلص الكامل من درجات الضعف .

 

وأن هناك نسبة 3 %  قد يحتاجون مستقبلا الى جرعة أخرى من الليزر كجرعة تكميلية للعملية الاولى وهذه النسبة هي نسبة عالمية . ودائما يجب مناقشة المريض بكل الاحتمالات والنتائج المتوقعة.

 

عمليات زراعة عدسات لاصقة  داخل العين ICL

هناك جزء من المرضى لا تناسبهم عمليات تصحيح النظر بالليزر والليزك ، وقد يكون السبب اما ان سماكة القرنية لا تكفي لمعالجة كامل الدرجات أو ان شكل القرنية وتحدبها سيكون بعيد عن القياسات الطبيعية بعد العملية .

 

لمثل هذه الحالات وجد نوع من العمليات تسمى عمليات زراعة عدسات لاصقة داخل العين  ICL

 

هذه العدسة رقيقة جدا وتزرع في الفراغ بين عدسة العين الطبيعية و القزحية  ويتم زرعها من خلال فتحة صغيرة جدا  1.8 mm   .

 

 

 

 

 

 

 

ميزة هذه العدسة انها تصحح كامل درجات الضعف من قصر نظر أو طول نظر أو انحراف  ، يستطيع الشخص ان يمارس حياتة الطبيعية خلال 24 ساعة و لا يتجاوز وقت العملية 20 دقيقة  من وقت الدخول الى غرفة العمليات وحتى الخروج منها  .

 

طبعا المريض يخضع لمجموعة من الفحوصات والقياسات الدقيقة قبل العملية ويتم تقيم مدى ملائمة هذا النوع من العمليات لحالته.

 

وقد تم زرع مئات الآلاف من العدسات خلال السنوات الماضية حول العالم وكانت النتائج اكثر من رائعه.

دكتور سعيد في السنوات الماضية كنا نسمع ان من يعاني من القرنية المخروطية  فغالبا ما يكون علاجه بزراعة القرنية ولكن الان اصبحنا نسمع عن حلول لتفادي زراعة القرنية وتكون بمثابة علاج للقرنية المخرطية ، هل تحدثنا عن هذا الموضوع ؟

 

 

 

 

 

 

 

 

في البداية يجب ان نعرف القرنية المخروطية  ، فقرنية العين نسيج شفاف أمامي للعين ولكي تكون الرؤية سليمة لابد ان تكون القرنية ذات تحدب منتظم في جميع أجزائها وأن تكون سليمة من أي عتامات أو تشوهات خلقية وعندما يزداد تحدب القرنية لاي سبب كان فإنها تسمى قرنية مخروطية.

 

واسبابها تكون اما خلقية وراثية او قد تكون مصاحبه لإصابات العين ، ويتم تشخيص القرنية المخروطية بواسطة التصوير الطبوغرافي للقرنية ، وخيارات العلاج تكون بناء على المرحله التى وصلت لها الحالة  .

فعمليات تثبيت للقرنية العلاج الضوئي للقرنية (Cross Linking ) والذي ثبت علميا بأنه يقوم بتقوية تماسك أنسجة القرنية والذي بدوره يقلل من استمرار وتزايد تحدب القرنية مع مرور الوقت.

في بعض الحالات لايكون العلاج الضوئي كافيا لان تحدب القرنية اصبح كبيرا وفي تلك الحالات نقوم بعمليات زراعة الحلقات داخل القرنية ( ( Corneal ring implantation او كما تعرف ( ICR )   .

وهذه الحلقات مصنعة من مادة ( PMMA ) وهي مادة بلاستيكية امنة تصنع منها العدسات التى تزرع داخل العين ولذلك فانه لا خوف من حدوث اي تفاعلات بينها وبين الجسم أو ان يرفظها الجسم .

 

تقوم هذه الحلقات بعمل دعمات على اطراف القرنية مما يساعد على  التقليل من تحدب القرنية ، ومع التقليل من تحدب سطح القرنية فان النظر يتحسن .

 

 

من المعلوم ايضا ان مرض السكري هو احد امراض هذا الزمان  المنشرة بشكل كبير ، حيث لا يخلوا  بيت تقريبا  من مريض يعاني من السكري ، فاجرينا الحوار التالى مع الدكتور نضال خورشيد حول هذا الموضوع .

دكتور نضال خورشيد في البداية ماهي الشبكية وكيف تتأثر بالسكري

الشبكية هي الجزء الحساس للضوء في العين وهي غنية بالأعصاب التي تنقل الصورة التي تقع عليها للدماغ ليتم تميزها, والشبكية هي غشاء رقيق شفاف تتغذى من طبقة من الأوعية الدموية موجودة في المشيمة خلف الشبكية مباشرة وتلتصق الشبكية بالمشيمة بالكامل.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

لماذا يؤثر السكري على شبكية العين ؟

 

إن الأوعية الدموية الموجودة في المشيمة هي الأدق والأصغر حجما في الجسم, والمعروف عن السكري أنة يستهدف هذه الأوعية فيسبب النزيف أو يقوم باستحداث أوعية دموية جديدة ضعيفة جدا تكون معرضة للنزيف في أي وقت وبأقل مجهود.

كثير من حالات السكري تكتشف لدي طبيب العيون عند فحص قاع العين والشبكية, حيث إن المريض لا يشعر بهذه التغيرات في بداياتها.

 

  • أول مكان يبدأ السكري الفتك به هو شبكية العين فعليك الحذر

 

ماذا يحدث عندما يبدأ السكري بتأثير على الشبكية ؟

عندما تبدأ الأوعية الدموية الموجودة في المشيمة بالنزف فان الدم الخارج من منها يتجمع بشكل بقعة من الدم تعمل على فصل الشبكية عن المشيمة, وفي هذه الحالة إذا لم يتم العلاج الفوري فان التغذية التي تحصل عليها الشبكية من المشيمة تتناقص وبالتالي تبدأ الشبكية بالموت في المكان الذي فيه النزيف ويؤدي هذا إلي فقدان النظر في هذا الجزء من الشبكية.

 

  • ما يفقد من النظر من السكري لا يعوض احرص على تنظيم السكري

 

ما هو العلاج ؟

أول العلاج هو الوقاية, وتكون الوقاية بتنظيم السكر وقدرتنا على التحكم بالسكري وليس جعل السكر من يتحكم بنا, فهذا هو العلاج الرئيسي والاهم لان عدم تنظيم السكر يؤدي إلي مزيد من ضعف النظر.

العلاج الثاني هو الليزر الخاص بالشبكية والغرض من هذا العلاج وقف النزيف وليس تحسين النظر, وهو العلاج الفعال لحالات الشبكية المتأثرة بالسكري حيث يقوم الليزر بكي مناطق في الشبكية حيث يوجد النزيف فيعمل كلحام للأوعية الدموية النازفة ويقوم بنفس الوقت بتثبيت الشبكية في مكانها مع المشيمة.

ويقوم الليزر بإثارة أنسجة العين فيتم امتصاص الدم من قبل العين خلال أيام. فإذا كان التدخل بالعلاج بالليزر في الوقت المناسب فهناك احتمالا كبيرا لتحسن النظر.

كما أن هناك علاج جديد وفعال عن طريق الحقن داخل العين لوقف الأوعية الدموية الجديدة الضعيفة من النمو وهذا يساعد في عدم حدوث نزيف في الشبكية.


هل الليزر امن ويمكن تكراره ؟

 

كما ورد سابقا فان الليزر يعمل على مناطق محدده من الشبكية فهو امن ولا ضرر منه ويمكن تكرار حسب الحاجة وحسب الحالة ولكن يقع على عاتق المريض مسؤولية كبيرة جدا ففي حال عدم تنظيم السكري ذلك يعني جلسات عديدة ومتكررة من الليزر وهذا يضعف الشبكية حسب عدد الجلسات.

 

  • فقدان النظر لمرضى السكري يكون بسبب عدم تنظيم السكري وليس بسبب الليزر

هل هناك علاج جراحي لهذه الحالات ؟

إذا لم يتم العلاج بالليزر وكانت كمية الدم النازف كبيرة فهذا يؤدي إلى حدوث تليف في الشبكية يتطلب إزالتها جراحيا ويكون الهدف من العملية إنقاذ ما يمكن من ما تبقى من الشبكية وليس تحسين النظر.

 

في ختام حورنا الشيق والممتع بقي سؤال نود طرحة على فريق اطباء عالم العيون حول الماء الابيض Cataract الكتاركت ماهي اسبابة وكيفية علاجه ؟

 

الماء الابيض هي عتمه في العدسة الشفافة الموجودة داخل العين،ويمكن تخيلها مثل نافذة من الزجاج الذي يوجد على سطحه بخار الماء .

من الأعراض الشائعة للماء الابيض :

  • تشويش غير مؤلم في الرؤية .
  • إحساس بالوهج والحساسية للضوء.
  • تغير مستمر في النظارة الطبية.
  • رؤية مزدوجة في إحدى العينين.
  • اصفرار الألوان.
  • رؤية سيئة أثناء الليل.

وعن اسباب الماء الابيض  :

  • التقدم في السن.
  • العوامل الوراثية.
  • مرض السكر.
  • إصابة العين.
  • جراحة سابقة في العين.
  • التعرض الطويل لأشعة الشمس
  • استعمال أدوية تحتوي على الكورتيزون

 

كيفية العلاج  :

 

العلاج الوحيد لحالات الماء الابيض هو الجراحة  ، حيث يتم ازالة الماء البيض بعملية جراحية تحت التخدير الموضعي للعين وبمدة قصيره جدا لا تتجاوز ربع ساعة ، حيث يتم تفتيت العدسة القديمة من خلال فتحة صغيرة جدا لا يتجاوز طولها 2 مم ويتم زراعة عدسة جديدة من خلال هذه الفتحة .

 

يتحسن النظر خلال اول 24 ساعة بشكل كبير جدا ، حيث يستطيع المريض ممارسة عملة خلال 48 ساعة بعد العملية .