السعال والعطاس ينشران الفيروسات

|
توصّل باحثون مؤخراً إلى أن السعال والعطاس ينشران الفيروسات بطريقة أكبر بكثير مما كان يعتقد في الماضي، وتلعب أنظمة التهوية في المكاتب دوراً كبيراً في نشر الأمراض.
ويقول المشرف على البحث الدكتور جون بوش: "عندما تسعل أو تعطس، فإنك ترى قطرات صغيرة، أو أنك تشعر بها عندما يسعل، أو يعطس شخص آخر بالقرب منك، إلا أنك لا ترى السحابة الغازية غير المرئية، فسحابة الغاز هذه تعمل على توسيع مدى انتشار القطرات، خاصة الصغيرة منها".
ووجد الباحثون إن أصغر القطرات التي تنتج عن السعلة أو العطسة يمكنها التحرك من 5 إلى 200 مرة أبعد من تحركها، عندما تكون ضمن مجموعة من الجزيئات غير المترابطة.