صيدليتي البيتية فيها سموم

|

بقلم الدكتور الصيدلاني رأفت عبد الغني

صيدلية مركز الدواء



السيف في البيت هو لحماية اهل البيت الا أن سوء إستخدامه من الإبن الطائش أدى إلى قتل والده، الدواء الناجع في البيت هو لحماية صحتنا، إن سوء استخدامه من الأم غير المثقفة ثقافة صحية أدى الى تهديد صحة ابنائها.

ادوية السعال: هل تصدق بان هناك شباب موجودون في مجتمعنا يقومون بشرب زجاجة سعال كاملة مرة واحدة وبشكل يومي تقريبا؟! لماذا؟

إن مادة dextromethorphane هي مادة تنتمي لعائلة الفيون ومشتقاتها المصنعة، وهي من أهم المواد الموجودة بمجموعة كبيرة من أدوية السعلة وخاصة (المهدئة للسعال) التي تستعمل لتخفيف نوبات السعال الجاف، وذلك بسبب تاثيرها على مركز السعال في الدماغ ومن هذه الميزة تاتي المخاطر التاثير على (الدماغ) مما يجعل المريض يشعر بأعراض من ضمنها الدروخة وبعضهم يصل الى نشوة ما بالجرعات العالية.

ننصحك بالحذر من فرط الجرعة، والانتباه والحذر من القيادة خلال فترة الاستعمال.

عند إعطائه للاطفال سيشعر إبنك بالكسل والرغبة بالنوم حاولي ان تتجنبي هذه التركيبة لأطفالك الذين يذهبون للمدارس وخاصة وقت الامتحانات لا سيّما أن هناك بدائل عشبية جيدة.

الجهاز الهضمي:

لعلاج الاسهال نستخدم دواء دارج باسم علمي loperemide

مع وجود فوائد متعددة لهذا العلاج، نحن بصدد ذكر مشكلة إن هذا الدواء له تاثير مهدئ بجرعات غير عالية، تشعر المستخدم بارتخاء، إن تكرار استخدامه بمدة اقل من اربع ساعات قد يضاعف هذا التاثير على الدماغ مما يخفض قدرة المريض على الحركة ويشعره بكسل عام لذلك ننصحه  بعدم قيادة السيارة وهدم القيام باعمال تحتاج الى انتباه او تركيز عالي.

هل إنتبهتي أن إبنك الرضيع قد أصيب بالاسهال مع إستعمال تحاميل خافضة الحرارة؟

في هذه الحلقة سنذكر مشكلتين صحيتين متعلقات ليس فقط بخافضات الحرارة بل بالشكل الصيدلاني المستخدم ولأنها أكثر شيوعا مع خافضات الحرارة تم ذكرها بهذا القسم حيث إن أدوية الحرارة هي الأكثر إستعمالا من الأم لإبنها.

المشكلة الاولى: هل يوجد الكحول بدواء الحرارة الخاص بابنك؟

تاكدي من الصيدلي من عدم وجود الكحول داخل تركيبة خافض الحرارة الذي اختاره لإبنك، لما له من تاثيرات سلبية على صحة الإنسان وخاصة للأطفال.

المشكلة الثانية: كثرة استخدام تحاميل خافضات الحرارة تؤدي لاسهال عند أبنائنا لوجود مادة الجليسرين من ضمن تركيبة غالبية التحاميل واللتي لها تاثير ملين تؤدي الى إحتمالية إسهالات في حال تكررها.

لذلك ننصحك باستعمالها للضرورة بمعدل مرة أو مرتين باليوم.

إن إستعمالك لها بالليل له ميزة إضافية حيث ستجدين صعوبة بايقاظ ابنك لاعطائه جرعة شراب بالفم، كما أن تاثير التحاميل أسرع كخافض حرارة من الشراب وهذه ايضا ميزة إضافية لاستعماله بالليل.