أورام الدماغ.. بقلم د. إبراهيم البدور - المستشفى الإسلامي

|

أورام الدماغ

بقلم الدكتور إبراهيم البدور - المستشفى الإسلامي

 

 

تصنف الأورام الدماغية عادة كأورام أساسية أو ثانوية . تنشأ الأورام الأساسية من الدماغ أو غطائه ، وأورام ثانوية هاجرت (انتشرت) إلى الدماغ من مواقع أخرى مثل سرطان الرئة أو الثدي

تحدث الأورام الأساسية بنسبه اقل من الثانوية. في حين يزداد معدل العمر لدى السكان ، تزداد معها نسبة الإصابة بالأورام الانتقالية

-
هناك ميزة فريدة لأورام الدماغ الأساسية وهي أنها لا تنتشر خارج الدماغ أو الحبل الشوكي

-
لقد بينت دراسات عديدة خلال العقود القليلة الماضية أن هناك ارتفاع طفيف في نسبة حدوث أورام الدماغ الأساسية . وتفسير ذلك هو التقدم الذي حصل باستخدام التصوير الطبقي CT والرنين المغناطيسي MRI خلال هذه الفترة ، مما سمح بالكشف المبكر عن الأورام الصغيرة قبل تطورها إلى حالات أخطر

-
لسوء الحظ ، إنّ سبب أكثر الأورام الأساسية مجهول حاليا، رغم كون الأدوية المثبطة للمناعة واستخدام الأشعة على الرأس قد يلعب دورا في تطور بعض الحالات

-
هناك الكثير من الجدل حول الدور المسرطن للهواتف النقالة . على أية حال، في الوقت الحاضر لا يوجد دليل علمي حاسم يثبت ذلك ، في مثل هذا الحالة سيكون من الحكمة الإقلال من استعمال الهواتف النقّالة وذلك حتى ظهور دراسات وبيانات أكثر جزما في هذا الموضوع . نظريا، الأطفال ذوي الجمجمة الرقيقة قد يكونون أكثر عرضة للتأثيرات الضارّة للهواتف الخلوية




ما هي الأعراض الناجمة عن الأورام الدماغية ؟ 

 
قد تسبب الأورام الدماغية عددا كبيرا من الأعراض المختلفة ، وذلك يعتمد على موقعها بالضبط في الدماغ وسرعة نموها وتطورها
-
تتضمّن هذه الأعراض

1-
الصداع Headache 
يوجد الصداع عند أكثر من نصف المرضى وغالبا ما يدوم لفترة من الوقت . يكون الصداع أسوأ في الصباح وقد يترافق بإقياء ، وعلى أية حال من الهام أن تدرك بأنّ أكثر الصداع في الحقيقة ليس سببه أورام الدماغ . لذا من المهم مناقشة أيّ صداع دائم لديك مع طبيبك لتوضيح إذا كان هناك أي حالة تستدعي القلق

2-
النوبات الصرعية (التشنجات) Seizures 
قد يسبب الورم الدماغي نوبات مختلفة ، لذا يتوجب تقييم وتحري حدوث أي نوبة جديدة أو قديمة غير مفسرة

3-
التغييرات العقلية Mental Changes  


وتتضمّن أشكال معينة من الكآبة والتشويش وتغييرات في الشخصية وفقدان الذاكرة




الفحوصات الأخرى 
يزودنا الفحص العصبي المفصّل بمعلومات مفيدة ، وقد يدفعنا لإجراء اختبارات أخرى
-
يتطلّب تشخيص الأورام الدماغية دراسة تصويرية . يستخدم التصوير الطبقي CAT غالبا بشكل مبدئي ، لكن اليوم يتم اكتشاف المزيد والمزيد من الأورام بالرّنين المغناطيسي MRI. يقدم لنا الرنين المغناطيسي صورة تفصيلية رائعة لتشريح الدماغ والتغييرات المرضية الممكن حدوثها فيه ، ويساعد الجرّاح على وضع الممرات الجراحية الأكثر أمانا. يشك من خلال صور الدماغ في أغلب الأحيان بأنماط معينة من الأورام ، لكن في أغلبية الحالات تعتبر ضرورية للحصول على عيّنة لوضع التشخيص الأكيد




الأنماط المختلفة للأورام الدماغية 
إن أكثر ورم دماغي أساسي شيوعا يدعى astrocytoma(الورم النجمي. لأنه يشتق من الخلايا النجمية . هذه الخلايا تشكل العدد الأكبر في الدماغ ، وهي تؤمن الدعم الهيكلي والمغذّي للخلايا العصبية (النيرونات - العصبونات) . تمثل الخلايا العصبية ( العصبونات) 'أجهزة' الدماغ التي تسمح لعمليات التفكير بالحدوث

-
تصنف الأورام النجمية ضمن درجات من 1-4، ورم الدرجة 1 يكون حميدا بينما ورم الدرجة 4 خبيثا جدا . يدعى الورم من الدرّجة 4 glioblastoma multiforme . 

-
لسوء الحظ ، فإن أغلبية الأورام النجمية astrocytomas خبيثة (من الدرجة3 و4


-
تتظاهر هذه الأورام بأشكال متعددة ، فقد يتطور لدى المرضى صداع حادّ يسوء في أغلب الأحيان صباحا ويصاحبه تقيّؤ . وقد تحدث نوبات وضعف عام قد يؤثّر على جانب واحد من الجسم. كما أن التغييرات في الشخصية شائعة الحدوث

-
الأورام السحائية هي أورام تشتق من الغشاء الذي يغطّي الدماغ. وأغلبية هذه الأورام - حمدا لله - من النوع الحميد. تُزيّن هذه الأورام السحائية في أغلب الأحيان ببروتينات خاصّة (مستقبلات) تتعرف على الاستروجين والبروجسترون . إن النساء التي عندهنّ ورم سحائي من المحتمل وبنسبة ضعف الرجال أن يكون عندهنّ سرطان ثدي. الورم السحائي له أعراض مماثلة للورم النجمي

-اورام الحجرة الخلفية للدماغposterior fossa tumor وعادة ما تصيب الاطفال ويصاحبها في اغلب الاحيان استسقاء دماغي


-
الأورام النخامية تحدث أيضا بشكل شائع ، وهي أورام حميدة. تنشأ هذه الأورام من الغدّة النخامية في قاعدة الدماغ ، وهي تفرز الهرمونات كثيرا ، تؤثر هذه الهرمونات على الوظيفة الجسمانية إلى حدّ كبير بشكل يعتمد على نوعية الهرمون التي تصنعه . الإفراط الزائد لهرمون النمو ، على سبيل المثال ، يمكن أن يجعل الناس أن يصبحوا عمالقة . كما أن هذه الأورام يمكن أن تضغط أيضا   على الأعصاب البصرية مما يؤدّي إلى العمى

-
إن نوع الورم التالي, هو الورم العصبي السمعي acoustic neuroma ،. تضغط هذه الأورام الحميدة على العصب السمعي (الدماغي  الثامن) مما قد يؤدّي إلى الطرش ، وطنين في الآذان وخلل في التوازن . يمكن أن تصيب هذه الأورام جانب واحد أو كلا جانبي الرأس

-
من الضروري إحالة المرضى المصابين بورم دماغي لجرّاح دماغ ، والأغلبية ستخضع لعملية لإجراء خزعة أو استئصال للورم . الأورام التي تكون حميدة وغير واقعة في مناطق الدماغ "النبيلة" (قشر الدماغ مثلا ) يمكن أن تستأصل ، ويؤدّي هذا في أغلب الأحيان إلى شفاء كامل . ينطبق هذا بشكل خاص على حالات الأورام السحائية ، والأورام الغدّية النخامية والأورام السمعية

-
تتطلّب الأورام الدماغية الخبيثة علاجا بالأشعة عادة و/ أو علاج كيمياوي بعد الجراحة. هذا سيساعد في السيطرة على الورم لفترات قصيرة من الوقت 

 

 

د.ابراهيم البدور

 اخصائي جراحة الدماغ والاعصاب وجراحة العمود الفقري 

المستشفى الاسلامي 0777308731

لزيارة صفحة المستشفى الإسلامي يرجى الضغط هنا