الكلية السكرية بقلم الدكتور عصام أبو داهود

|

بقلم الدكتور: عصام أبو داهود


أخصائي الأمراض الداخلية والكلى

 

تمر مراحل القصورالكلوي بسبب السكري بخمسة مراحل معظمها بدون اعراض وبالتالي يمكن التقدم
بالضرر دون الانتباه لذلك الا اذا قام المريض بفحوصات دورية.


المرحلة الاولى:

زيادة فلترة الكبب الكلوية بسبب ارتفاع السكر في الدم والذي يؤدي الى تضخم
الكبب والنسيج الكلوي مع الوقت.


المرحلة الثانية:

بسبب ارتفاع السكر وتراكم السموم والتضخم المستمر في الكبب الكلوية تبدأ
هروب البروتينات (الزلال) الى البول وهذه اول اشاره مخبريه تدل على ان الكلى متأثره بالسكري.


المرحلة الثالثه:

استمرار للمرحلة الثانية مع ازدياد الزلال في البول وظهور ارتفاع بضغط الدم
الشرياني.


المرحلة الرابعة: معدل الفلتره الكلوي بتناقص، تهريب الزلال بتزايد والوظيفة الكلوية بتناقص
تدريجي.


المرحلة الخامسة:

وصول المريض الى حالة الفشل الكلوي المزمن، وبالتالي الحاجة الى غسيل الكلى
(الديلزه) او زراعة الكلى


العلاج: (درهم وقاية خير من قنطار علاج)


  • السيطرة الكاملة على مستويات السكرفي الدم.


  • متابعة دورية لوجود الزلال في البول وقياس ضغط الدم، وفي كلتا الحالتين البدء بعلاج دواء للضغط من عائلة مثبطي انزيم الانجيوتينسين.


  • علاج المشاكل الاخرى كامراض القلب وارتفاع الدهنيات والتوقف عن التدخين. داء السكري هو المسبب الرئسي للقصور الكلويالمزمن في العالم، وهو مسؤول عن 30 - 40 % من الفشل الكلوي التام

 

 

 

الدكــتـــور

عــــصـــام أبـــو داهـــود

  • أخصائي أمراض وغسيل الكلى
  • زراعة الكلى وضغط الدم
  • أخصائي الأمراض الداخلية
  • مدينة الحسين الطبية (سابقا).

بلازا مستشفى الشميساني

تلفاكس 5154444 _06

خلوي:962795229227 + /962776266666+ 

Email: essamabudahoud@yahoo.com