هل انا مصاب بالسكر

|

 

هل أنا مُصاب بالسكري...........



أول ما يُصاب أي شخص بكثرة العطش و شرب الماء و كثرة التبول ليلاً, يتبادر إلى ذهنه بأنه مُصاب بالسكري. و الدارج بأنه سوف يعمل تحليل لمستوى السكر صائماً أو بعد الأكل بساعتين أو عشوائياً. أحياناً نتائج هذه التحاليل لا تكون حاسمة من ناحية التشخيص و يحتار المريض حيث يقول له البعض بأنك مُصاب بالسكري و غيره يقول له بأنك طبيعي, و هذه المُشكلة تنتج من وجود حالة تُسمى بضعف تحمل الجلوكوز (السكر) Impaired Glucose Tolerance (IGT), و هي حالة بين مرض السكري و الطبيعي و تحدث في 5% من الناس و يكونون لديهم نفس خطورة مرضى السكري من حيث أمراض القلب و الشرايين.

 

و يُعتبر ضعف تحمل الجلوكوز عامل خطورة للإصابة بمرض السكري و خاصة مع وجود السمنة و الخمول و الكسل (عدم ممارسة الرياضة).

 


 


و أفضل تحليل للتأكد من ذلك و لحسم التشخيص هو تحليل تحمل الجلوكوز Glucose Tolerance Test (GTT) , و طريقته بأن يكون الشخص صائماً لمدة أقلها 12 ساعة و تُؤخذ منه عينة دم و هو صائم و من ثم يُعطى محلول عبارة عن 75 جرام من الجلوكوز المُذاب في 300 مليليتر من الماء, ثم تُخذ منه عينة دم ثانية بعد ساعتين من شرب المحلول و يُقاس مستوى السكر في العينتين 
السيطرة على ضغط الدم و مضاعفات مرض السكري على العين.....

 


غالباً ما يرافق مرض السكري إرتفاع في ضغط الدم, في عمر 40 سنة, 32% من مرضى السكري النوع الثاني مصابين بإرتفاع ضغط الدم كذلك, و ترتفع هذه النسبة إلى 47% في عمر 60 سنة. إرتفاع ضغط الدم يزيد من خطورة الإصابة بإعتلال (مرض) الأوعية الدموية الدقيقة Microvascular Disease و الذي يسبب مرض إعتلال شبكية العين السكري, و السيطرة على ضغط الدم (تخفيضه) يقلل من خطورة الإصابة بهذا المرض.



و هذا ما أثبته الباحثون من مركز أوكسفورد لمرض السكري و الغدد الصماء و التمثيل الغذائي 
Oxford center for Diabetes,Endocrinology, and Metabolism في الدراسة التي أجريت على 1148 شخص مصابين بإرتفاع ضغط الدم و السكري, و متوسط العمر كان 56 سنة. قسم الباحثون المرضى إلى مجموعتين, مجموعة (750 مريض) سُيطر فيها على ضغط الدم بشدة (أقل من 85/150) و المجموعة الثانية (390 مريض) أقل سيطرة على ضغط الدم (105/180). 

بعد مرور 4 سنوات و 5 أشهر على الدراسة, وجد الباحثون بأن 23,3% من مرضى المجموعة الأولى حدث لديهم إعتلال أوعية دموية دقيقة في العين مقارنة ب 33,5% من المجموعة الثانية. 



لذا إذا كنت مُصاب بالسكري و إرتفاع ضغط الدم, فلا تتهاون في السيطرة على ضغط دمك أبداً.