أخبار غذائية

|

هل تشعر بالإعياء؟ - عليك بالشوكولاته!


وجد باحثون من بريطانيا أن الشوكولاته الداكنة تزيد من تروية الدماغ بالدم المؤكسد، مما يبقي ذهن المرءمتوقداً ويبعد عنه حس التعب والنعاس، ويعتقد أن هذا التأثير الحميد نابع مما تحويه كاكاو الشوكولاته من مركبات الفلافونولات flavonols.



لذلك ننصح كل من يرغب بتنشيط ذاكرته ومحاكمته الهنية أن يشرب فنجاناً من الكاكاو الساخنة أو أن (يقرمش) بضع قطع صغيرة من الشوكولاته الداكنة التي يقدر الكاكاو فيها بـ 70% من وزنها.



تأثير الحمضيات الإيجابي على الاستقلاب
توصل باحثون كنديون إلى أن مادة نارنجنين naringenin المتوفرة في الحمضيات مثل البرتقال والغريفون تساعد على تخفيف الوزن بوساطة زيادة الاستقلاب، وقد بينت دراساتهم على الحيوانات أنه إذا ترافق استهلاك الدهوهن مع تناول مادة النارنجنين، يمكن أن تخفض القيم العالية للضغط والكوليسترول وأن تحجب مقاومة الأنسولين وان ينشّط الكبد على حرق الشحوم بدل خزنها.



أفضل الطرق لردع الشهية المفرطة
أفضل الطرق لردع الشهية المفرطةفي الفطور: تناول البيض والحليب!


تبين في بحث أجري بجامعة Connectiect أن الأشخاص الذين يأكلون البيض في الصباح يكتفون بحريرات غذائية أقل طوال اليوم وأن الذين يشربون الحليب أثناء الفطور يتمتعون بشهية أقل عند الغذاء.

في الغذاء: استبدل الرز بالفاكهة!


وجد باحثون من جامعة Alabama أن إنقاص ما يستهلكه المرء من الفحمائيات المكررة (كالموجودة في الرز أو البطاطا) بنسبة حوالي 50% يزيد من حس الشبع خلال الوجبة.

في العشاء: أضف زيت الزيتون وفاكهة الأفوكادو!
توصل باحثون من جامعة كاليفورنيا إلى أنه يفضل إضافة الشحوم وحيدة أو عديدة اللاإشباع إلى وصفة العشاء (بدل إنقاص الشحوم كلها من تلك الوجبة)، لأن ذلك من شأنه أن يفعّل مركبات كيميائية في الأمعاء الدقيقة تثبط حسّ الجوع.

ما هو الغذاء الذي يقوي عظامك؟


المكسرات، أم الحليب، أم البصل، أم الخبز كامل القمح (راسه بعبه) ؟

الجواب: كل هذه الأطعمة!


أخبار غذائية فالحليب يحوي الكالسيوم (والفيتامينD إذا كان معززاً به) كما هو معروف، ولكن اكتشف حديثاً أن مركبين كميائيين آخرين يدعمان العظام كذلك، وهما: أنيولينinulin (وهو موجود في البصل والقمح وفي بعض الخضار كالأرضي شوكي والهليون وفي الموز) وذلك لأنه يعزز امتصاص الكالسيوم من الأمعاء.. وفايتات phytate (الموجودة في المكسرات والحبوب) لأنه يمنع تخرب العظام..لذلك ينصح الخبراء (إضافة للحليب والتعرض لأشعة الشمس) أن يتناول المعرضون لتخلخل العظام (خاصة السيدات بعد سن الأياس) غداءً غنياً بالخضروات والحبوب الكاملة.

لا تنس تناول تفاحتك كل يوم!


اكتُشف في جامعة كورنيل Cornell أن في التفاح مركبات قوية هي البكتين pectin والفينولات المركبة polyphenols التي تحارب الكثير من الأمراض، وقد تمنع تشكل سرطان القولون وسرطان الثدي، وتبين ان نسبة الإصابة بالمتلازمة الاستقلابية (البدانة+ السكري) وبارتفاع الضغط هي أقل بين الذين يتناولون التفاح بشكل منتظم مقارنة مع من لا يأكلون التفاح، وذلك بنسبة حوالي 30%.