تحذيرات طبية مع قدوم الشتاء وانتشار الأمراض المعدية

|

 

 

تحذيرات طبية مع قدوم الشتاء وانتشار الأمراض المعدية

 سوء استخدام المضادات الحيوية يتسبب في آلاف الوفيات سنوياً

 

تحدث آلاف الوفيات كل عام بسبب انعكاسات أدوية مختلفة، وأكثر من 40 في المائة من تلك الوفيات سببها سوء استخدام المضادات الحيوية.
وتعلو أصوات محذرة كل عام على أبواب فصل الشتاء، ومع انتشار الأمراض المعدية بين الأطفال، من سوء استخدام المضادات الحيوية بعشوائية كبيرة.
وفي الولايات المتحدة، قدّرت وصفات المضادات الحيوية غيرِ الضرورية بعشرة ملايين وصفة سنويا.

 

وفي الصين، سبّب سوء استخدام المضادات الحيوية بإصابة مليون طفل بالصمم.

 

ودرس باحثون أمريكيون عينة من 65 ألف زيارة إلى عيادات خارجية في مستشفيات الأطفال، وتبين أن الأطباء يصفون مضادات حيوية لحالة من كل خمس حالات, وأن غالبية الحالات التي توصف لها المضادات الحيوية هي لأطفال يعانون التهاب الجيوب الأنفية والالتهاب الرئوي.

 

غير أن أكثر من ربع الوصفات أُعطيت لأطفال يعانون مشاكل لا تستدعي مضادات حيوية مثل الالتهاب الشُعَبي والانفلونزا والربو والحساسية.

 

ويحذر الخبراء من أن وصف المضادات الحيوية لأطفال ليسوا بحاجة لها يعزِّز من خطر العدوى المقاوِمة للمضادات عند الأطفال أنفسهم والمجتمعِ ككل، ما يجعل الطفل في النهاية أكثر عرضة لبكتيريا تحصنت ضد المضادات الحيوية.