الجديد في شفط الدهون بقلم الدكتور وليد قره

|

الجديد في شفط الدهون


الدكتور وليد قره شولي


شفط الدهون هي عمليه ازاله الدهون من مناطق متعدده بالجسم وبطرق مختلفه. هنالك عوامل عديده تحد من مناطق الشفط او كميه الدهون المشفوطه من الجسم وخاصه بكميات كبيره وذلك لتجنب حصول المضاعفات الصحيه او التجميليه مثل التكتلات الليفيه وتشوه الانسجه تحت الجلد واللتي يصعب علاجها بالطرق المئلوفه.
هنالك عوامل كثيره تحدد سلامه المريض والاجراء الجراحي كنوع التخدير وكميه الدهون المسحوبه وكذلك صحه المريض بشكل عام.
يرجع تاريخ عمليه شفط الدهون الى الستينيات حيث ان اول من اجرى هذه العمليه هم الجراحين الفرنسيين وباستخدام ادوات بدائيه لغرف او كشط الدهون تحت الجلد وكان يصاحبها تشوهات ومضاعفات كثيره كالنزف الدموي والتشوه. بعد ذلك قام الجراح الفرنسي اليوز في عام 1982 بابتكار الطريقه اللتي يستخدم مبدئها الى اليوم في عمليات الشفط الحاليه والمعتمد على ادخال شفاطه معدنيه مربوطه بمفرغ هواء لشفط الدهون واللتي اعطت نتائج مذهله ومقبوله مع مضاعفات اقل من قبل ولاكن لازالت هذه الطريقه لاتخلو من مضاعفات وخطوره نتيجه التخدير العام وزياده او نقص سوائل الجسم ووذمه الرئتين وانصمام الاوعيه الدمويه واللتي قد تئودي الى المضاعفات الصحيه الناتجه عن عمليه الشفط واللتي نسمع عنها بين الحين والاخر بوسائل الاعلام المختلفه.
اليوم وبتقدم العلم, اصبح بامكاننا اجراء عمليات شفط الدهون ونحت الجسم بواسطه اجراءات جراحيه بسيطه كاستخدام الجيل الجديد من الليزر واللذي يسمى( سلم لايبو من شركه بالومار الاميركيه المعروفه عالميا بصناعه اجهزه اليزر الطبيه) والحاصل على تصديق منظمه الغذاء والدواء الاميركيه وهو احدث ما توصل له العلم في عمليات نحت الجسم باستخدام امواج الدايود ليزر الخاصه والتي تذيب بدقه الخلايا الدهنيه للحصول على نتائج تجميليه عاليه الدقه والمستوى. هذه التقنيه تختلف عن انواع الليزر المعروفه لشفط الدهون وشد الجلد ولاسباب مذكوره ادناه وقد قمنا بنجاح والحمدلله بادخال هذه التقنيه الحديثه الى الاردن في مستشفى ابن الهيثم, وهي الاولى والوحيده من نوعها في المنطقه.

يستخدم السلم لايبو موجتين طوليتين خاصتين تختلف عن انواع الليزر العاديه والمتعارف عليها اذ ان هتين الموجتين ( 924 و 975 نانوميتر) تستهدف الخلايا الدهنيه وخلايا الجلد بصوره خاصه ودقيقه دون التاثير على الانسجه المحيطه مثل العضلات والاوعيه الدموي والاعضاء الحساسه مما يقلل من احتماليه اصابه الاعضاء المحيطه بضرر الليزر مما يجعل عمليه تذويب الدهون وشد الجلد فريده من نوعها وشديده الفعاليه.
تتم عمليه تذويب الدهون من خلال فتحات صغيره بالجلد ( حوالي 2-3 ملم), اذ يتم ادخال سلك بلاستيكي صغير (بروب) قطره واحد ونصف مليمتر خلال هذه الفتحات ومن ثم يسلط الليزر من خلال هذا السلك (البروب) الى الانسجه الدهنيه تحت الجلد ليتم اذابتها وشد الجلد بان واحد علما ان كل منطقه يتم دراستها وعلاجها بصوره دقيقه بناء على جداول مخصصه بكميه وقوه الليزر اي بالكيلو جول والواطيه للحصول على افضل نتيجه وباقل مضاعفات.
نجري عمليه شفط الدهون بالسلم لايبو تحت التخدير الموضعي وبصاله العمليات وبجلسه واحده تحت اشراف اختصاصيين في التخدير. من خبرتنا في هذا المجال, لاحضنا بان هنالك نسبه من المرضى اللذين يخشون اجواء صالات العمليات او ان يكونو يقضين اثناء الشفط. تتم معالجه الامر من قبل الطبيب المخدر باعطاء حقنه منومه للمريض دون الحاجه الى اعطاءه التخدير العام مما يزيد من راحه واطمئنان المريض.

يعالج السلم لايبو اكثر المناطق حساسيه في الجسم مثل الرقبه والساقين وشد الجلد المترهل في الذراع وبقيه انحاء الجسم كالبطن والخواصر والاطراف السفليه وينصح بارتداء مشد مخصص لكل منطقه معالجه ولمده اسبوعين الى اربعه اسابيع بعد العمليه لضغط المنطقه المعالجه وشد الجلد وتقليل الام الي تكاد تكون قلله جدا مقارنه بعمليات الشفط الاعتياديه كمان ان المريض لا يعاني من ازرقاقات شديده او الانتفاخات التي تنتج بعد عمليه الشفط الاعتياديه ويمكنه الرجوع الى عمله باليوم الثاني بعد العمليه ويمكن وصف مسكنات بسيطه مثل البانادول او البروفين لتخفيف اي الم ينتج بعد العمليه.

اضافه الى تذويب الدهون وشد الجلد, يستخدم السم لايبو لمعالجه السليوليت كما يستخدم لعلاج التعرق المفرط من الابط وبصوره نهائيه.

شفط الدهون ونحت الجسم بجهاز الفيزر
الاحدث في العالم وهو مايسمى تقنيه فيزر رباعي الابعاد حيث تستطيع وبدقه استهداف مناطق معينه من الجسم لشفط الدهون منها دون غيرها للوصول للشكل المطلوب بتقنيه الفيزر يمكن اعاده حقن الدهون في مناطق اخرى من الجسم لتكبيرها وابرازها .

 

 

 

لزيارة صفحة الدكتور وليد قره شولي اضغط هنا