الام أعلى البطن اسبابها وعلاجها/بقلم د. سامي سالم

|

الام أعلى البطن اسبابها وعلاجها

بقلم الدكتور سامي سالم

إستشاري الجراحة العامة وجراحة السمنة بالمنظار

 

قد تكون مسببة من حالات مرضية في البطن أو الصدر
ولمعرفة السبب بشكل دقيق لابد من معرفة مكان الألم، شدة الألم ، حدة الألم، تواتر الألم، ارتباط الألم بمؤثرات معينة مثل الحركة أو الأكل .
زيارة الطبيب واجراء الفحوصات اللازمة تؤدي الى تشخيص الحالة

من الأمراض التي تسبب الألم قد يكون مصدرها الصدر مثل:

الذبحة الصدرية , التهاب الرئتين , التهاب القصبات , أورام المريء , أورام الرئتين , وحتى الام الظهر قد تؤدي الى الام في البطن أيضا .

ومن الأمراض التي تسبب الألم  ومصدرها أعلى البطن قد تكون:

الارتداد المريئي , تقرحات المعدة , تقرحات الاثني عشر , التهاب البنكرياس ,أورام المعدة , التهاب المرارة , حصى المرارة , تشنجات القولون .

ولتشخيص الحالة المرضية هذه بشكل صحيح  يجب مراجعة الطبيب المختص لأخذ السيرة المرضية بشكل جيد واجراء الفحص السريري ومن ثم اجراء الفحوصات المخبرية والفحوصات الاخرى الضرورية لتشخيص الحالة مثل الأشعة فوق الصوتية , تنظير الجهاز الهظمي , الصور الطبقية .

وبسبب تعدد الحالات نسلط الضوء على حالات الجهاز الهظمي في أعلى البطن

أكثر الحالات شيوعا الام المعدة والتي تظهر غالبا بشكل حموضة وحرقة وأيضا أعراض الارتداد المعدي المريئي الناتجة عن ارتخاء فم المعدة وتكون شديدة مساء بعد العشاء أو بعد تناول بعض المأكولات مثل الدهنيات , والمقالي , والقهوة , والحلويات .

هناك أسباب أخرى مثل التهاب غشاء المعدة , قرحة المعدة , قرحة الاثني عشر , وأورام المعدة .

استشارة الطبيب المختص ضرورية من أجل التشخيص الصحيح وبخاصة اجراء تنظير للجهاز الهظمي العلوي.

كثير من حالات الارتداد المعدي المريئي يعتقد أنها أزمة قلبية لتشابه بعض الأعراض , وتجرى لها فحوصات كثيرة مثل تخطيط القلب وغيره ويكون السبب الفعلي هو الارتداد المريئي .

الارتداد المريئي يمكن معالجته ببعض الأدوية ولكن في الحالة التي لا تستجيب للأدوية أو الحالة التي تحتاج الى الدواء الدائم هناك عملية جراحية بالمنظار الجراحي , نتائج هذه العملية الجراحية ممتازة ولا يحتاج الشخص بعد ذلك للأدوية ويمكن أن يتجنب المضاعفات الجانبية للحالة المرضية .

 

لزيارة صفحة الدكتور سامي سالم وإستشارته يرجى الضغط هنا