تجنبي السمنة للمحافظة على جنينك..

|

 

 

بشارة الحمل لها مكانها الخاص في نفس المرأة كونها مرتبطة بالأمومة، ولكن قد لا تكون معضلة حزينة حين تعاني المرأة من زيادة كبيرة في الوزن. إذْ أن السيدة التي يزيد وزنها بحوالي 25كيلوجراماً عن الوزن الطبيعي، قد تدخل في مشاكل عقم كبيرة. وإذا حملت فأن نسبة الإجهاض لديها كبيرة.



والإجهاض على وجه العموم، أكثر شيوعاً في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل"الأسابيع الـ13 الأولى". وأسباب الإجهاض الأكثر حدوثاً، شذوذ الكوزومات، التقلبات الهرمونية، صعوبات وضع الجنين نتجية زيادة وزن المرأة.



تحذيرات مهمة


لا يمكن للحامل التي تعاني من زيادة كبيرة في وزنها تناول حبوب تخفيض الكولسترول، حبوب الضغط، أو أية أنواع أخرى من الأدوية لأنها قد تسبّب تشوهات خلقية للجنين. وبالتالي فأن المرأة الحامل المصابة بالسمنة مدرجة في فئة المخاطر العالية. في الوقت نفسه لا يمكن للحامل اتباع نظام غذائي لتخفيض الوزن "ريجيم" أو اي حمية غذائية تعتمد على نوع معين من الغذاء، لأن هذا من شأنه أن يؤثر سلباً على صحتها وسلامة الجنين. فضلاً عن أنه لا يجب على المرأة الحامل ذات الوزن الزائد ممارسة الرياضة بشكل كثيف وعنيف، في حين يمكنها ممارسة الرياضة بشكلها المعتدل كالمشي لمدة نصف ساعة يومياً.



خطوات وقائية


لا مناص عن أن المرأة التي تعاني من زيادة في الوزن أن تعمل على إنقاص وزنها قبل الحمل، والإكثار من تناول الخضروات وخصوصاً الخضار الخضراء لأنها تمنحها حاجتها من حمض الفوليك بالإضافة إلى كونا غنية جداً بـ الألياف التي تساعدها على زيادة الإحساس بالشبع.

كما يجب التركيز على تناول الفواكه الغنية بالفيتامينات والمعادن.



وللمحافظة على الوزن يجب على المرأة التي تعاني من السمنة إلغاء جميع أنواع الحلويات والسكريات من غذائها لأنها تحتوي على نسبة دهون كبيرة. يجب على المرأة ذات الوزن العالي أن تضع نصب عينيها بأن تخفيض وزنها يخفض من نسبة خطر الإجهاض لديها، لذا عليها حماية نفسها وجنينها عبر تخفيف الوزن بطريقة سليمة وصحية.