وزير الصحة يفتتح أعمال المؤتمر الدولي الخامس للجمعية الأردنية لأطباء الدماغ والأعصاب

|

مندوباً عن سمو الأميرة عالية الطباع ، افتتح وزير الصحة الدكتور عبد اللطيف وريكات، فعاليات المؤتمر الدولي الخامس للجمعية الأردنية لأطباء الدماغ والأعصاب، في نقابة الأطباء في العاشر من تشرين ثاني الحالي، وبحضور رئيس الرابطة العربية للعلوم العصبية الدكتور أحمد خليفة، وأكد وريكات في افتتاح المؤتمر أن الأردن شهد على مدى السنوات الماضية انجازات رائدة في القطاع الصحي بفضل الرعاية الملكية السامية وتوجيهات جلالة الملك عبد الله الثاني، إذ يحظى هذا القطاع بأعلى مستويات الدعم والمساندة، مبيناً أن اختصاص أمراض الدماغ والأعصاب وجراحتها هو في صلب التطور الطبي الذي شهدته المملكة ومحور اهتمام القطاع الطبي الأردني، نظراً لأهمية هذا الاختصاص في دفع مسيرة التقدم الطبي، وأشار إلى أن المستشفيات الجامعية ومعظم مستشفيات القطاع الخاص أصبحت على مقدرة وكفاءة عالية في معالجة أمراض الدماغ والأعصاب وجراحتها، وأن الأردن يمتلك المقومات والإمكانات والكفاءات المؤهلة والمدربة المواكبة لروح العصر والتقدم الطبي الكبير بخاصة في مجال أمراض الأعصاب تشخيصاً وعلاجاً .
من جانبه أوضح رئيس المؤتمر رئيس الجمعية الأردنية لأطباء الدماغ والأعصاب الدكتور خالد السلايمه أن المؤتمر يشكل اضافة نوعية للتطور الذي تشهده مختلف القطاعات الطبية في المملكة والذي تقوم عليه وزارة الصحة والخدمات الطبية الملكية والقطاع الخاص والجامعات ونقابة الأطباء، مضيفاً أن المؤتمر تميز هذه المرة بنوعية الأوراق العلمية عالية المستوى وسعة المواضيع الحديثة التي ناقشها والتي صبت في الهدف الذي وضعته الجمعية لنفسها للنهوض باختصاص أمراض الدماغ والأعصاب من خلال عقد المؤتمرات والورش والندوات العلمية، وأشاد بالدور الذي قام به أعضاء الهيئات الإدارية السابقة للجمعية والأطباء الرواد الذين أسهموا في التطور الذي شهده هذا الاختصاص، كما شكر المؤسسات والجهات الداعمة للمؤتمر.
وافتتح وزير الصحة على هامش المؤتمر الذي شارك في فعالياته أطباء من الولايات المتحدة الأمريكية والمانيا ومصر والسعودية وتونس وسوريا ولبنان والكويت وقطر والعراق وفلسطين والأردن ، المعرض الطبي بمشاركة (15) شركة أدوية محلية وأجنبية والذي شاركت فيه مجلة الصفحات الطبية الأردنية .