معرض السودان الدولي الأول للطب والصحة

|

 

 

إنتهت مساء يوم الخميس 15/7/2011 فعاليات معرض السودان الدولي الأول للطب والصحة والذي أقيم على أرض المعارض ببُرّي في مدينة الخرطوم والذي بدأ يوم الثلاثاء 12/7/2011، والذي شاركت فيه الصفحات الطبية الأردنية الى جانب مشاركات نوعية من داخل وخارج السودان من مصانع ومستشفيات وشركات الأدوية والمعدات الطبية وشركات التجهيزات الفندقية للمستشفيات العامة والخاصة والمعامل وتكنولوجيا وبرمجيات المجال الطبي.

 

 

هذا ورحّب السفير الأردني في الخرطوم سعادة الأستاذ عايد الدرارجة بالشركات والمستشفيات الأردنية المشاركة في المعرض الذي يعتبر الأول من نوعه المقام في الخرطوم والذي شهد إقبالا واسعا على صعيد الزوار.

 

 

وأشاد د. عوض أحمد الجاز وزير الصناعة بعلاقات التعاون الثنائي بين السودان والأردن ولبنان وسوريا في مجالات الطب والصحة وصناعة الأدوية والمعدات الطبية وقال بأن الباب مفتوح أمام هذه الدول للإستثمار في مختلف المجالات الإقتصادية والصناعية، مؤكداً أن المعرض والذي يعد الأول من نوعه في السودان يمثل بداية الإنطلاق لتطوير الصناعات الدوائية والمعدات الطبية لجهة تحقيق الإكتفاء الذاتي والإتجاه نحو الصادر في أطار خطة الوزارة الرامية إلى إحلال الواردات وزيادة الصادرات الصناعية، داعياً مصانع الأدوية والمعدات الطبية بالبلاد إلى تطوير الأبحاث الطبية والإستفادة من تجارب الدول الصديقة والشقيقة في هذا المجال، وكشف الجاز عن حراك واسع ينتظم قطاع صناعة الأدوية والمستلزمات الطبية وأشاد بالتطور الذي حدث في مجال تقديم الخدمات الطبية للمواطنين.

 

 هذا وأكد د. حسن عبد العزيز مستشار الجودة والتطور والإعتماد بوزارة الصحة الإتحادية السودانية على أهمية نقل التقنيات وتبادل الخبرات والتعرف على الموارد والإمكانات التي يذخر بها السودان في الصناعات الطبية، موضحاً دور وزارة الصحة الإتحادية وبالتنسيق مع وزارة الصناعة لتصنيع الأدوية والمعدات لطبية داخل البلاد، مؤكداً أن وزارة الصحة الإتحادية معنية بتقديم الرعاية الصحية وتطبيق السياسة الربع قرنية بعد إنفصال الجنوب عن الشمال مما يمثل إنطلاقة كبرى نحو تحديث المؤسسات العلاجية من خلال تطبيق نظم الجودة الشاملة بما يلبي تطلعات ورغبات المرضى وأسرهـم، وحيـّا المستشـار المستشفيـات الخـاصة الأردنية التي تسعى إلى تقديم أفضل الخدمات الطبية والرعاية الصحية للمواطنين.