|
Name: محمد شاهين
Section: الاختصاص العالي في جراحة العظام والمفاصل
City: عمان
Tel. : 4622293
Fax :
Mob : 0795745674
Home :
Website: dr_mshahin79@yahoo.com
Address: شارع مستشفى الخالدي- مجمع الفا الطبي 51 -
Zip code :
PO Box :
 

Accredited :

 

Deals with the medical insurance companies
Deals with private sector institutions
Deals with public sector institutions
Deals with all medical


Details:


 

 

 

الاختصاص العالي في جراحة العظام

والمفاصل والكسور

جامعة العلوم والتكنولوجيا

البورد الاردني في العظام

الزمالة السويسرية في الكسور

جامعة بازل

الزمالة الهولندية في جراحة العمود الفقري

جامعة اوتريخت

عضو هيئة الادارية في جمعية العمود الفقري الاردنية

 

مقالات الدكتور محمد شاهين

الديسك او الانزلاق الغضروفي :
هي حالة تظهر بسبب حدوث مشكلة في الاقراص الغضروفيه بين فقرات العمود الفقري. هذه الاقراص تتكون من شريط خارجي يشبه الإطار يدعى الحلقة الليفية تحتوي مادة تشبه الهلام، تدعى النواة اللبية. و مع وجود ضغط كافي على هذه الاقراص قد يندفع المحتوى الهلامي الداخلي للقرص من خلال تشققات أو نقاط ضعف في الغلاف الخارجي، مما يؤدي إلى انبعاج الجزء الضعيف المتصدع كبالون يبدو وكأنه يخرج من بين الفقرات ليضغط على الاعصاب في قناة الحبل الشوكي، أو أن تتسرب النواة اللبية من خلال تمزق في الغلاف الخارجي . يمكن للقرص المنزلق أن يسبب تهيج او ضغط على جذور الاعصاب التي تخرج من النخاع الشوكي، مما يؤدي إلى ألام أو تنمل أو حتى ضعف في الاطراف. إلا أن العديد من الأفراد المصابون لا يعانون من أي أعراض، بل أن معظم من يعاني من الاعراض لا يحتاج لعملية جراحية لتصحيح المشكلة. يصاحب الانزلاق الغضروفي تقلص في المسافة بين الفقرات.
الانواع و الاعراض
تم تقسيم فقرات العمود الفقري إلى 3 ثلاث مجموعات ، تبدأ من الأعلى بالفقرات العنقية و هي مكونه من 7 فقرات و 12 فقرة صدرية تقابل الصدر و 5 فقرات قطنية تقابل البطن و 5 فقرات عجزية و 4 فقرات عصعصية تقابل الحوض حتى نهايته من الاسفل.
الاعراض: تختلف الاعراض من شخص لآخر و حسب مكان الانزلاق الغضروفي و درجة الضغط على الاعصاب او الحبل الشوكي.
-ألم أسفل الظهر و قديمتد الألم إلى قاعدة المؤخرة او الفخذ و الساقين في حالة الانزلاق الغضروفي القطني. و الم في الرقبه قد يمتد الى الكتفين و الذراعين و اليد في حالة الانزلاق الغضروفي العنقي.
-الشعور بتقلصات حادة في عضلات الفخذ أو الرجلين عند المشي
- قد يزداد الألم عند العطس أو السعال أو الضحك أو التمدد.
-الشعور بالخذر و النمنمة في الأطراف السفلية او العلويه حسب موقع الغضروف المنزلق
-عدم القدرة على الوقوف لفترة طويلة أو المشي لمسافات طويلة.
-الصداع بالذات في مؤخرة الرأس و الشعور بالدوران او عدم الاتزان في حالات الانزلاق الغضروفي العنقي.
-ضعف القدرة على التحكم في عمل المثانة ( تبول لا إرادي في الحالات الشديدة). وتعتبر حاله طارئه
-الضعف في عضلات الاطراف السفليه او العلويه حسب مكان الانزلاق و ذلك في حالات الانزلاق الشديد.

تشمل عملية التشخيص ما يلي :
-التاريخ الطبي: ويكون  بمناقشة التاريخ الصحي و شكوى المريض وطبيعة عمل المريض وحياته .
-الفحص البدني.يبدا الفحص بملاحظة طريقة مشي و وقوف المريض. و عمل حركات للظهر و الرقبه و فحص قوة العضلات و فحص المطرقه.
اختبارات التصوير بالأشعة والتخطيط. وتشمل:
-التصوير بالأشعة السينية "أشعة إكس".
-التصوير بموجات الرنين المغناطيسي وهي افضل الطرق لتشخيص الانزلاق الغضروفي .
-التصوير بالأشعة المقطعية.
-احيانا نستعين بتخطيط الاعصاب و العضلات.

علاج الدوائي التقليدي:
-عقاقير مضادة للألم مثل مضادات الالتهاب لتقليل التورم والألم، ومرخيات العضلات لتهدئة التشنجات، وفي بعض الأحيان مسكنات الألم المخدرة لتخفيف الألم الحاد. كما يوجد بعض انواع الادويه تعمل كمغذيات للاعصاب تساعد في الالام الطرفيه و الخدران.
- العلاج بالحرارة/البرودة، خاصة خلال الساعات الأربع وعشرين إلى الثماني والأربعين الأولى.
-التمارين و العلاج الطبيعي مثل التدليك اللطيف، والشد، وتمارين التقوية لتقليل الألم وزيادة المرونة.
-حقن تعطى في العمود الفقري ( الإبيديورال). وتعطى للمرضى الذين يعانون من آلام شديدة أو ألم شديد في الساق.

العلاج الجراحي:
إذا استمرت اعراض المريض - بعد العلاجات غير الجراحية - او استمر الالم غير محتمل، أو كانت هناك شواهد على وجود ضغط شديد على الاعصاب او الحبل الشوكي مثل ضعف العضلات او علامات تبول لا ارادي او انحباس في البول.

وتتضمن الجراحة في العادة إزالة جزء من القرص التالف مع توسعه للقناة العصبيه، لتخفيف الضغط على العصب وألم الساق.
و تتم العمليه اما من خلال الجراحه التقليديه او بالتداخل الجراحي المحدود و استخدام الميكروسكوب او ما يسمى بالمنظار.

واحيانا تكون هناك حاجة إلى إجراء تثبيت للفقرات بالمعدن الفقرات و ذلك عند وجود انزلاق او عدم استقرار فقاري او في حالات التآكل المتقدم بين الفقرات.

يمكن لمعظم المرضى مغادرة الفراش في نفس اليوم الذي أجريت فيه الجراحة او اليوم التالي. ويزاد النشاط تدريجياً بحيث يتمكن المريض عادة من العودة إلى منزله في غضون 24 الى 48ساعة بعد ذلك الإجراء، بناءا على طبيعة الجراحة. و عادة يتوجب على المريض عمل تمارين للظهر و المشي باستمرار ضمن التحمل بعد العمليه و ذلك على العكس من المفهوم الخاطئ بوجوب عدم الحركه بعد العمليه و الاستلقاء على الظهر.

د. محمد شاهين

 

 

Send Message

 

Name  
Email  
Subject  
Comments